الأرصاد الجوية تحذر من عاصفة رملية تضرب البلاد وانخفاض درجات الحرارة

الأرصاد الجوية تحذر من عاصفة رملية تضرب البلاد وانخفاض درجات الحرارة

يسود جميع محافظات الجمهورية حالياً طقس غير مستقراً، فهو يتغير بين ساعة وضحاها، لذا من غير الصحيح أن ينخدع المواطنون في الشمس الساطعة التي تظهر في الأيام الحالية، ولكن هل سيتغير الجو قليلًا مع دخول رمضان أم التغيير سوف يكون قوياً، وهل ستواجه مصر عاصفة رملية تضرب البلاد أم أن الطقس سوف يستقر في الفترات المقبلة، كل هذا سوف نتعرف عليه في السطور القادمة.

الأرصاد الجوية تحذر من عاصفة رملية تضرب البلاد وانخفاض درجات الحرارة

عاصفة رملية تضرب البلاد الأيام المقبلة

صرحت هيئة الأرصاد الجوية من خلال أحدث صور الأقمار الصناعية أن الأجواء السائدة في الوقت الحالي حارة ومستقرة في كافة المحافظات، مع ملاحظة ما يلي:

  •  درجة الحرارة بداية من يوم الجمعة في القاهرة الكبرى 26 درجة مئوية.
  • وأشارت الهيئة إلى ارتفاع درجات الحرارة بشكل ملحوظ خلال الأيام المقبلة بشقيها العظمى والصغرى.
  • السبب الرئيسي في ذلك يرجع إلى وجود مرتفع جوي بطبقات الجو العليا، وكتل هوائية صحراوية تزيد من درجات الحرارة.
  • الكتل الهوائية من شأنها زيادة نشاط الرياح، مما يزيد من إثارة الرمال والأتربة على الكثير من المناطق، خاصةً مناطق السواحل الشمالية الغربية، ومنطقة الصحراء الغربية، وكل محافظات شمال الصعيد والقاهرة.
  • لا يجب على المواطنين الانخداع في ذلك الطقس حيث إن هذا الارتفاع مؤقت وسوف يعقبه انخفاض في كافة المحافظات.

طقس الأيام المقبلة

أوضحت منار غانم المسئول الإعلامي لهيئة الأرصاد أن البلاد سوف تتعرض إلى عاصفة رملية تضرب البلاد ويميل الطقس في الأيام القادمة  إلى:

  • من المتوقع انخفاض تدريجي بداية من السبت الموافق 2 مارس حتى يصل إلى 8 درجات أقل.
  • تنخفض درجات الحرارة حتى تصل الكبرى 22.
  • حالة الطقس الحالية متوقعة وطبيعية نتيجة الانتقال من الشتاء إلى الربيع.
  • أشارت إلى ضرورة الالتزام بالملابس الثقيلة في الفترة المقبلة.